الاقتصاد  
 
 
  
  
 
  A A A A A


لأول مرة في سوق الإعلان المحلي

«الكويتية المتحدة» تحتفل باطلاق اللوحات الإعلانية الطرقية الحديثة

2011/06/26   11:08 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0



احتفلت الشركة الكويتية المتحدة للإعلان والنشر والتوزيع (KUC) باطلاق أحدث تقنيات اللوحات الإعلانية الطرقية والتي تعتبر الأولى من نوعها في سوق الإعلان الكويتي من خلال طرحها للوحات الإعلان الطرقي الحديثة، وذلك في منتجع هيلتون المنقف بحضور كل من رئيس مجلس ادارة الشركة الشيخ صباح جابر المبارك ونجله الشيخ عبدالله صباح جابر المبارك، الى جانب الرئيس التنفيذي للشركة بشار كيوان ومدير عام المشاريع طارق الفهد، بالاضافة الى ممثلي وكالات الإعلان.
وبهذه المناسبة أكد رئيس مجلس ادارة الشركة الكويتية المتحدة الشيخ صباح جابر المبارك في كلمة ألقاها نيابة عنه نجله الشيخ عبدالله صباح جابر المبارك ان «الشركة الكويتية المتحدة، منذ تأسيسها، لها رؤية واضحة وهي التطور وتقديم كل جديد وهو ما حرصت عليه الشركة في جميع المشاريع التي نفذتها خلال مسيرتها الغنية بالنجاحات»، موضحا ان الشركة الكويتية المتحدة وضعت منذ البداية رفعة وتقدّم الكويت الحبيب كهدف تسعى لتحقيقه، لذلك جاء العمل لتقديم صورة حضارية تليق بكل ما في الكويت من معالم وحضارة وتطور.
وأضاف المبارك ان الشركة الكويتية المتحدة لطالما كانت نموذجا يحتذى به في العمل الدؤوب والريادة في مشاريعها الناجحة على مدار العشرين عاما الماضية، ما جعل الجميع يقر لها بكونها شركة كويتية أطلقت عددا كبيرا من المشاريع التي لاقت نجاحا باهرا، وتحولت الى علامات تجارية ذاع صيتها في كل مكان..والآن يحق للكويتيين ان يفتخروا بأنها منهم أينما حلّوا...هذه المكانة المتميزة يقدرها كل فرد وعامل في الشركة الكويتية المتحدة، حيث يدرك الجميع فيها حجم مسؤولية الحفاظ على هذا المستوى المتقدم من النجاح والتطوير والتنمية لأجل الكويت.
وتمنى المبارك ان تلقى الشركة الكويتية المتحدة استحسانا في الخطوات الأولى لاطلاق لوحات كونكورد الحديثة في جميع طرقات الكويت، وأن تساهم مع المعلن في ابراز حملته الإعلانية والمشاركة في انجاحها وتحقيقها لهدفها المطلوب.
ومن جانبه أكد الرئيس التنفيذي للشركة بشار كيوان ان الـ KUC»» لا تكتفي بتسويق لوحات الإعلان الطرقي فقط بل ستحدث ثورة في هذه الصناعة، مشددا على انه ولهذا السبب تم التعاون مع عدد من الجهات المتخصصة، والتي شاركتنا الحلم والشغف والرغبة في التميز والابتكار حتى استطعنا الوصول بهذا المشروع لأن يرى النور وأن تضاهي لوحاتنا وخدماتنا أحدث ما وصلت اليه لوحات الإعلان الطرقي في العالم.
وأضاف كيوان ان شركة غالية للتكنولوجيا ستساهم بشكل كبير وفعّال في وجود الرسالة الإعلانية على مواقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك وتويتر، «ايمانا منا بأهمية مشاركة الجميع واطلاعهم على ما يجري من حملات إعلانية تطلقها الشركة لمعلنيها وزبائنها ولايجاد مساحة واسعة لتبادل الآراء والأفكار بصدر رحب مع مجتمع نعتبر كل من فيه «صديقا» لنا، وموقفه مسجّل وفعّال».
وكشف كيوان عن جائزة «Concord Award» والتي تعتمد على مبدأ التصويت لأفضل حملة إعلانية على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال احصائيات دقيقة ومدروسة لآراء زوار صفحة كونكورد عن كل حملة إعلانية وسيتم توزيع جوائز قيمة للفائزين بها، لافتا الى «ان فكرة الدمج التي قدمت في ال KUC لعملائنا بين باقة CPM للإعلان الصحافي والتي نكون بموجبها المسوق الحصري للإعلانات في ثلاث صحف يومية مؤثرة هي «الجريدة» و«عالم اليوم» و«النهار»، مبينا ان الـ «كونكورد» للإعلان الطرقي تعتبر واحدة من أهم الاستراتيجيات الإعلانية التي طرحناها في السوق الكويتي، حيث لمس المعلنون نتائج فعالة فاقت توقعاتهم لدى اختيارهم الدمج بين خدمات كونكورد في حملاتهم، وهو الدمج الذي يفتح باباً وآفاقا جديدة نحو تحريك السوق الإعلاني بطرق وأساليب جريئة وفعالة تخدم حراك الإعلانات وتحقق أهداف المعلنين لدينا».
وفي ختام الحفل قدم مدير ادارة التطوير في الـ KUC» »طارق بهجت شرحا مفصلا للوحات الإعلان الطرقي الحديثة مسلطا الضوء على مميزاتها وجودتها العالية والخدمات التي ترافقها، مشيرا الى خدمة الـ Geo Mapping وهو برنامج متخصص يستطيع المعلن من خلاله ان يبحث ويتتبع شبكات اللوحات حسب المنطقة والمحافظة ونوع اللوحة، حيث يتميز هذا البرنامج بوجود بطاقة تعريفية لكل لوحة تمكن المعلن من رؤيتها ورؤية موقعها والإعلان الملصق عليها، بالاضافة الى تمكنه من معرفة نسبة مشاهدة كل لوحة في الشبكة ومميزات أخرى جميعها عملت الشركة وIPSOS على توفيرها بين يدي المعلنين.
ومن جانبه أعرب رئيس مجلس ادارة شركة غالية للتكنولوجيا المتخصصة في مواقع التواصل الاجتماعي عبدالرزاق المطوع عن شكره وتقديره للشركة الكويتية المتحدة التي دأبت على تشجيع الكوادر الوطنية الشابة، منبها الى ان الرئيس التنفيذي للشركة بشار كيوان لم يتوان يوما في دعم الشباب الكويتي، وخير دليل على ذلك أنه وعلى الرغم من ان عمره (عبدالرزاق) لم يتجاوز الرابعة والعشرين عاما الا ان كيوان منحنه كل ثقته.



234.375
 
 
 

موقع جريدة الوطن – حقوق الطبع والنشر محفوظة